التغذية

التنشيف والتضخيم للمبتدئين في كمال الأجسام

يسعى الكثير من من لاعبي كمال الأجسام على التعرف على الأنظمة الغذائية ومنها التنشيف والتضخيم، في كمال الأجسام للمبتدئين، كما أن بعض ممارسي هذة الرياضة يحددون هدفهم من خلال بعض التمارين بهدف التضخيم أو التنشيف وإدخال بعض الأطعمة التي تساعدهم في تحقيق هدفهم.

التنشيف والتضخيم

في هذا المقال سوف نوفر عليك تعب البحث في مواقع الإنترنت للتعرف على طرق التنشيف والتضخيم لبناء عضلات قوية، حسب نوع البرنامج الغذائي الذي تحتاجه، تابع الشرح الخاص، نبدء بها من النظام الغذائي الى عدد أيام التمرين والراحة بالتسلسل.

النظام الغذائى

يعتبر النظام الغذائي هو العامل الاساسي لتحديد هدفك فى رياضة كمال الأجسام إذا كنت تهدف الى التنشيف العضلي أو كنت تهدف إلى الضخامه العضلية، ومن الأخطاء الشائعة هو إن بعض الرياضيين فى فترة التضخيم يقومون بتغير كامل للنظام الغذائي والخروج عن الجدول وأنواع الأطعمة الصحية المحددة لهم ومن ضمن العناصر الغذائية الضرورية البروتينات سواء بروتين حيواني أو نباتي وأيضًا الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات التي تساعد الجسم على اكتساب طاقة أكبر لذلك ننصحك عزيزي بالالتزام بالطعام المفيد لكي تستطيع الوصول لأفضل النتائج المرجوة.

لكن الطريقة الصحيحة هى إنك يجب أن تلتزم بنفس النظام الصحي المتبع فى فترة التنشيف الفرق الوحيد هو اجمالي عدد السعرات الحرارية المستهلكة خلال اليوم وقوة التمرين، على سبيل المثال فى فترة التنشيف تقوم بحرق (500) سعرة حرارية، على العكس في فترة التضخيم تقوم بزيادة (500) سعرة حرارية.

عن الحد الطبيعى الذي تستهلكه ولكن لاتقوم بتغير النظام الغذائي والوجبات الصحية وتقوم بتبديلها بوجبات غير صحية الأمر متوقف على زيادة الكميات وزيادة عدد السعرات الحرارية.

تأدية التمارين الرياضية

لايوجد فرق كبير بين أداء التمرين بين فترة التضخيم والتنشيف الأمر متوقف كما ذكرنا سابقاً على النظام الغذائي المتبع، فلا تقوم بتقليل الأوزان في التمارين الرياضية، إذا كنت تهدف إلى التنشيف العضلي وذلك للحفاظ على الكتلة العضلية بدون أي خسارة للعضلات، لذلك يجب عليك إتباع معادلة انك تقوم بأداء التمرين بأقصى وزن تستطيع المحافظة فيه على الأداء السليم سواء كان هدفك في رياضة كمال الأجسام هو التنشيف أو التضخيم العضلي.

ممارسة تمارين الكارديو

هناك بعض المبتدئين عندما تأتي فترة التضخيم يقومون بإهمال تمارين الكارديو الهوائية والاستغناء عنها فى الجدول التدريبي المخصص لهم، بالطبع هذا غير صحيح فأن تمارين الكارديو لها أهمية كبيره سواء فى فترة التضخيم أو التنشيف العضلي، الفرق الوحيد هو مدة أداء التمارين الهوائية ففي فترة التنشيف العضلي تكون مدة التمارين الهوائية أكثر من مدة التمرين في فترة الضخامة.

أيضًا فائدة الالتزام الدائم بتمارين الكارديو هو أنك ستعتاد عليها ولن تواجهة أي صعوبات فى فترة التنشيف على عكس إذا اهملتها فى فترة الضخامه وقمت بالعودة إليها فى فترة التنشيف، فوائد تمارين الكارديو ليست فقط خسارة الدهون ولكن أيضًا تساعد من تحسين وصول العناصر الغذائية إلى العضلات لتساعد على الاستفادة القصوى من العناصر الغذائية وأيضًا تساعد على زيادة قوة التحمل وبالتالي أداء التمرين بشكل أفضل.

التنشيف والتضخيم للمبتدئين في كمال الأجسام
التنشيف والتضخيم للمبتدئين في كمال الأجسام

عدد أيام التمرين

أثبتت جميع الدرسات الحديثة أن في بناء الأجسام من الأفضل أن تقوم بأداء تمرين لكل عضلة من عضلات الجسم مرتين في الأسبوع وهذا لتحقيق الاستفادة القصوى، لذلك تجد الرياضيين فى فترة التضخيم يذهبون إلى صالة الجيم يومين أو ثلاث ايام في الأسبوع عكس فترة التنشيف.

بالطبع هذا يبطئ من النتائج بشكل كبير جداً كما ذكرنا العامل الأساسي بين فترة التنشيف والتضخيم هو النظام الغذائي لذا يجب عليك بالالتزام بجدول التمرين الخاص بك بدون تغير لتحقيق أقصى استفادة، ولكن بالطبع لا تنسى أهمية الراحة والحصول على راحة يوم أو يومين في الأسبوع حتى تساعدك على الاستشفاء العضلي والالتزام بالنوم (8) ساعات كحد أدنى للحصول على استشفاء كامل للعضلات لتستطيع المداومة على التمارين والحصول على حجم عضلي جيد.

فى نهاية المقال نستطيع أن نقول إذا كنت تريد أن تقوم بالتنشيف العضلي أو التضخيم لذلك عليك التركيز بالأساس على النظام الغذائي المتبع، بالطبع هو حجر الاساس والالتزام بكمية البروتين والكربوهيدرات فى جدولك للحصول على أقصى استفادة من تمارينك الرياضية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق