صحة و جمال

نصائح أداء التمارين الرياضية

أداء التمارين الرياضية أو تمهل في أدائها: أداء التمارين الرياضية ليس بالضرورة أن يكون مجهداً أو مؤذياً لأن لكل جسم طاقة يجب الحفاظ عليها حتى لا يتطور الأمر إلى مضاعفات مضرة، والرياضة وممارستها مثلها مثل ممارسة أي نمط آخر في الحياة يجب أن يكون بمعدل طبيعي وليس مبالغ فيه.

أهمية ممارسة الرياضة

إن الممارس لأي نوع من الرياضات وخاصة رياضة كمال الأجسام أو اللياقة البدنية هو في الأساس يبحث عن الوزن المثالي القوة البدنية والصحة الجسدية وأيضًا الصحة النفسية والشكل الجذاب، هذه الأشياء مجتمعة تساوي ممارسة الرياضة وعند اختلال أي منها يكون الشخص الرياضي في خطر وعليه إما أن يتمهل وينظر إلى موضع الخلل، أو يتوقف تماماً.

المبالغة في أداء التمارين

هناك العديد من لاعبي كمال الأجسام وممارسين التمارين الرياضية يراود تفكيرهم أن ممارسة التمارين الرياضية لوقت طويل وبشكل مبالغ فيه سوف يسرع من حصولك على النتائج، ولكن بالطبع ممارسة التمارين الرياضية بشكل مبالغ فيه سوف تعرضك لأخطار عديدة.

كيف تستطيع تحديد أي نوع تمارس من التمارين الرياضية في صالة الجيم بشكل معتدل أم تبالغ في أداء التمارين الرياضية سبع علامات سوف توضح لك مدى الخطورة من طريقة أداء التمارين والمبالغة فيها سوف نوضحها لك.

معدل ضربات القلب

عدم استقرار معدل نبضات القلب يدل على وجود مشكلة ما، يجب عليك قياس معدل نبضات القلب لمعرفة إذا كان في المستوى الطبيعي أم لا، فإذا وجدت أن معدلات القلب غير طبيعية يجب عليك استشارة طبيب في الحال.

الأرق وعدم القدرة على النوم

إذا شعرت بأرق وإنك غير قادر على الاستغراق في النوم تأكد أن هناك مشكلة ما إنك تعرض جسمك لضغط شديد، لأن الرياضة من المعروف أنها تساعد على الاسترخاء والنوم، عند الشعور بصعوبة في النوم أو عدم الراحة تأكد إنك تقوم بتحميل جسمك مجهود يفوق تحمله وأن هناك شئ خاطئ في برنامجك الرياضي يجب الرجوع إلى المدرب أو الخطة وتعديلها ومنها عدم ممارسة التمرينات بعد الساعة العاشرة مساء.

آلام العضلات أو الإصابة

إذا شعرت بألم في الجسم وعضلاتك والمفاصل بشكل دائم أو متكرر مع التمرين، أو بعد أداء التمارين مباشرة، هذا يدل على أن العضلات والمفاصل يقع عليها حمل زائد ولا تتمكن من التعافي حتى مع الراحة، وهذه العملية لها مخاطر كبيرة على العضلات وبنائها والحفاظ على قوتها ولابد من معرفة السبب وتلافيه فقد يعود إلى التمرن بشكل خاطئ أو استخدام الآلات بشكل خاطئ. وربما يكون التعرض للإصابات المستمرة هو السبيل نحو معرفة أن هناك شيئ خاطئ في ممارسة التمارين.

قلة تناول السوائل

إن قلة تناول السوائل والتي هي من أهم قواعد ممارسة الرياضة لان الجسم يفقد الماء بشكل أسرع من الشخص العادي، قد يؤدي إلى الشعور بالعطش ولكن مع مداومة هذا الشعور عليك أن تعرف أن هناك مشكلة ما يعاني منها الجسم، وأن عليك تناول كميات أكبر أو استشارة الطبيب.

الصحة النفسية

من الأمور الهامة التي يهملها الكثير من الرياضيين هو الاعتناء بالحالة النفسية والتي تعتبر الرياضة واحدة من الأمور الهامة التي تساعد على تحسن المزاج وأحد طرق العلاج التي ينصح بها خبراء الصحة النفسية، وفي هذه الحالة وعند الشعور بعد الراحة أو الشعور بالمزاج السيئ، أو ربما التعرض إلى حالات اكتئاب وعدم الانتظام في التمارين فهنا نضيء اللون الأحمر بأن هناك مشكلة يجب الالتفات إليها ومعالجتها.

الشعور بالإجهاد المستمر

عندما تذهب إلى الجيم وتمارس تمارينك اليومية، سوف تشعر بأنك مجهد بشكل كبير ولا تستطيع رفع الأوزان والقيام بأداء التمارين الرياضية، هذا يحدث بسبب تعرض الجسم لإجهاد شديد ولا يستطيع تحمل هذا الجهد أو القيام بعمليات إصلاح للأنسجة العضلية، عند الشعور بعدم التمكن من ممارسة التمارين في الصالة الرياضية بفاعلية فمن المؤكد أن برنامجك الرياضي يحتاج إلى تغير.

البطئ الشديد في ظهور النتائج

البطء الشديد والذي يعطي شعور بفقدان الرغبة في مواصلة التمارين قد يكون واحد من عوامل الانتباه غلى بعض الأخطاء التي تمارس أثناء التمارين أو استخدام الآلات المختلفة ولذلك يجب الانتباه لذلك والبحث عن سبب بطء ظهور النتائج.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق