نصائح كمال الأجسام

تحفيز كمال الأجسام خلال استماع الموسيقى

تحفيز كمال الأجسام خلال استماع الموسيقى: الموسيقى غذاء الروح هكذا اثبت علماء النفس لأنها تقدم الكثير من الخدمات للصحة الجسدية والنفسية للشخص عامة وللرياضيين خاصة، وقد اثبتت الأبحاث الكثيرة فائدة الاستماع إلى الموسيقى أثناء أداء التمارين الرياضية المختلفة، واليوم يدور هذا المقال عن أهمية الموسيقى في مساعدة الفرد على أداء تمارينه الرياضية سواء في الهواء الطلق أو في صالات الجيم المختلفة.

التجربة العملية

دائماً تثبت التجربة العملية أي رأي أو وجهة نظر حول أمر ما وبالنسبة لفائدة الموسيقى في زيادة وسرعة وإتقان أداء التمارين الرياضية فقد تم تجربة هذا الأمر على مجموعتين من الرياضيين مجموعة استمعت للموسيقى أثناء ممارسة التمارين الرياضية، ومجموعة أخرى لم تستمع إلى الموسيقى وفى نهاية التمرين كانت النتيجة كالتالي: المجموعة الأولى لم تشتكى من التمارين الرياضية وصعوبتها بعكس المجموعة الثانية التي قالت أن التمارين كانت صعبة للغاية.تعرف أيضًا على الأداء الأفضل أثناء ممارسة التمارين الرياضية للمبتدئين

فوائد الاستماع إلى الموسيقى

الموسيقى لها فوائد كبيرة لصحة الجسم والصحة النفسية عموما لأنها تساعد على تخفيف الشعور بالألم، وزيادة الحركة والنشاط، زيادة الإنتاج والعمل، الشعور بالاسترخاء عند سماع موسيقى هادئة، المساعدة على التخلص من الأرق والاكتئاب، تساعد في كثير من العلاجات النفسية في مجال الطب الحديث، الموسيقى علاح سحري لأنواع الآلام نفسية كثيرة فهي دواء للروح وتساعد الأفراد على الاستمتاع أكثر بما يفعلونه فمثلاً عندما تقوم بعملك في مكتبك تحتاج لموسيقى تحفيزية تساعدك على النشاط وتأدية عملك بطريقة أكثر حيوية أو عندما تلعب مع أطفالك وتقوم بتشغيل موسيقى يستطيع طفلك أن يلعب بطريقة أكثر حماساً واحترافية، فنصيحة لك لا تستهن بالموسيقى فهي ساعدت الكثير في تخفيف عبء العمل أو جلب الهدوء للروح فتدعم الموسيقى أي شخص يبحث عن الراحة القلبية.

فوائد الموسيقى للرياضيين

الرياضي هو إنسان قبل كل شئ يتفاعل مع الأحداث ويتأثر بها وقد تكون الرياضة جزء من حياته المهنية ولذلك يمكن له الاستفادة من الاستماع إلى الموسيقى لتحقيق معدل رياضي أعلى، أو المساعدة في تحقيق رغبته في الحصول على جسم رياضي وعضلات قوية ومظهر جذاب، سوف نتعرف على فوائد أو آثار الموسيقى التي يستمع إليها الراضي أثناء أداء التمارين.

زيادة التركيز

عندما تذهب إلى صالة التمارين الرياضية غالباً ما تجدها مزدحمة وهناك بعض الضجيج والمناقشات الجانبية والأحاديث الكثيرة التي سوف تشتتك بشكل كبير جداً، ولكن عند وضع سماعات الأذن والاستماع إلى الموسيقى سوف تنفصل بشكل كبير عن الأحداث المحيطة والأحاديث الجانبية وتركز بشكل أكبر في أداء التمارين الرياضية ويمكنك الاطلاع على كيفية تقوية العضلات بدون تضخيمها

زيادة الطاقة والنشاط

اثبتت الأبحاث أن الموسيقى يمكن أن تكون سبب في زيادة قوتك وقوة تحملك في التمارين الرياضية، تم عمل أبحاث على سائقين الدراجة الهوائية وأثبتت أن عندما يستمعون إلى الموسيقى الحماسية السريعة زادت سرعتهم بشكل كبير جداً، فحاول تجربة الاستماع إلى موسيقى سريعة مثلاً عند أدائك تمارين الكارديو وستلاحظ الفرق.

تحفيز كمال الأجسام
تحفيز كمال الأجسام

نوع الموسيقى

من أهم الفوائد التي تحصل عليها عند استماعك للموسيقى هي الشعور بالحماس، ولكن تختلف هذه الحماسة من شخص لآخر حسب ما يفضله الشخص من أنواع سريعة أو بطيئة، قد تكون هناك موسيقى فيلم مفضل لك أو أنمى أو مسلسل ما تشعرك بالحماس.

لأنها ترتبط في ذاكرتك بحدث معين، فقم باختيار موسيقى حماسية ومرتبطه في ذاكرتك بحدث يشعل حماستك أثناء التمارين الرياضية أن الأمر له تأثير إيجابي على الأداء بشكل ملحوظ.

الحالة المزاجية

الموسيقى لها دور فعال جدا في تحسين المزاج وتغيره بشكل كبير، عندما تشعر بالملل أو التعب من الذهاب للجيم يمكنك الاستماع إلى موسيقى تحفزك بشكل كبير للذهاب إلى الصالة الرياضية والقيام بالتمارين. كما أنها تساعد على عدم الشعور بالوقت بالإضافة إلى المتعة والسعادة. تعرف على تمارين اللياقة البدنية الطريق نحو بناء العضلات

التخلص من الشعور بالوحدة

ممارسة التمارين الرياضية مع جماعة يساعد على تحسن المزاج والإنتاجية الأفضل وعدم الشعور بالملل والحالة الوحيدة التي تعوض عدم وجود رفقة لك في أداء التمارين هي الاستماع إلى الموسيقى أو بعض الأغاني المفضلة لك لتكون رفيق لك في هذه الحالة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق