صحة و جمال

اهتزاز العضلات بعد التمرين الاسباب والحلول

اهتزاز العضلات أو ارتجافها من الأعراض الشهيرة بين كثير من الأشخاص، وبشكل خاص عند الرياضيين، حيث بحدوث للعضلات انقباض وتقلص بشكل لا إرادي وذلك سواء في عضلة واحدة أو مجموعة من العضلات، وسوف نتحدث اليوم بشكل تفصيلي عن أسباب اهتزاز العضلات بعد التمرين، وأيضا أسباب رجفة العضلات بشكل عام، وكيفية الوقاية من ذلك.

اهتزاز العضلات بعد التمرين

يوجد مجموعة من العوامل تؤدي إلي اهتزاز العضلات بعد التمرين، لكن قبل متابعة المقالة يحب أن تدرك أن الاهتزازات ليست دائما حالة مرضية، لذلك يجب أن لا تقلق. غالبا تحدث بسبب تمارين مكثفة حيث يقوم الجهاز العصبي في رعشة عضلاتك. وقد يعود الاهتزاز أحيانا إلى انخفاض نسبة الجلوكوز في العضلات أوانخفاض المعادن (Electrolytes) الضرورية لانقباض العضلات وأحيانا يكون سبب أرتجاف العضلات هو الجفاف. لذلك ننصح دائما بشرب المزيد من السوائل وياحبّذا إذا كانت مدعّمة بالمعادن مثال: “البوتاسيوم، والصوديوم، والمغنسيوم”.

ارتجاف العضلات

نعرف جميعا أن العضلات تتكون من ألياف تتبع حركتها لسيطرة الأعصاب في أي جسد، حيث أنها تتحرك أحيانًا بسبب تحفيز الأعصاب وأحيانا بسبب الضرر الذي يلحق بها، وفي كثيرا من الأحيان، لا يشعر الشخص بهزة العضلات لديه، ولا تسبب أي قلق على صحته، غير أنها في بعض أحيان تصبح مؤشرًا على وجود مرض عصبي يستوجب استشارة متخصص، وذلك بهدف تلقي العلاج الطبي.

أسباب ارتجاف العضلات

اليوم سوف نوضيح لكم أهم أسباب هزة العضلات أيضا سنشرح وسائل التشخيص والعلاج أيضا سنبين طرق والوقاية من رجفة العضلات بعد التمرين.

أسباب رعشة العضلات

تشتمل القائمة أهم أسباب رعشة العضلات بعد التمرين، وأيضا بشكل عام، تابع السطور التالية:

  • رعشة العضلات أثناء أداء التمرين: التمارين الرياضية العنيفة والمكثفة والتي يرافقها بعض الشعور بالتعب والإرهاق، وذلك بسبب تراكم حمض اللبنيك داخل العضلات المنهكة في التدريب.
  • الأدوية: من أسباب رجفة العضلات أيضا رد فعل الجسم تجاه بعض الأدوية التي يأخذها الشخص، مثال “حبوب الإستروجين”، الأمر الذي يتسبب في اهتزاز العضلات الساقين وأيضا الذراعين.
  • استهلاك الكافيين: تناول كميات كثيرة من الكافيين ومشروبات الطاقة أحدد أسباب رعشة العضلات.
  • عدم استخدام نظام غذائي صحي: الأمر الذي يتسبب في نقص الكثير من الفيتامنيات والمعادن الهامة في الجسم، مثال (D ، B) والكالسيوم، مما يتسبب في رجفة العضلات، أيضا الرعشة في مناطق أخرى مثل الجفن واليدين.
  • التدخين: أيضا التدخين يسبب الرعشة في الجسم، وذلك بسبب النيكوتين المتواجد في السجائر ومنتجات التبغ جميعا، فهو يساعد أحيانًا على اهتزاز العضلات الكبيرة في الجسد، وبصورة خاصة عضلات الساقين.
  • وجود مرض: أحيانا تكون رعشة العضلات ناتجة عن بعض الأمراض، مثال: متلازمة الارتجاف الحزمي، والتي تعرف بأنها من المشاكل التي تلحق بالنسيج العضلي؛ مما يتسبب في معاناة المريض من اهتزاز واضح ولا إرادي بالعضلات؛ حيث تتألف العضلات من أجزاء حركية تصنف إلي مجموعة من العضلات وكذلك الألياف العصبية، وهي تعمل جميعا على انقباض العضلات، ومن هذا الشأن،

يعاني الشخص من مرض الارتجاف الحزمي حال قيام تلك الوحدات الحركية في الانقباض اللارادي، فيصاب المريض في تلك الحالة بنوع من الوخز أو التنميل أو الرعشة في عضلة واحدة وربما مجموعة من عضلات جسمه، المؤسف أنه ليس هناك علاج معروف لمرض الارتجاف الحزمي، إلا أن الطبيب ينصح أحيانًا بتناول أنواع من مضادات الالتهاب وبعض مرخيات العضلات لتسكين الأعراض، وقد ينصح أيضًا ببعض المكملات الغذائية عندما تكشف الفحص عن تواجد نقص في مجموعة المعادن عند الشخص المصاب، ومن الأهمية بمكان تجنب استخدام مسببات القلق والتوتر حيث تفاقم من مرض الارتجاف الحزمي.

  • خلل التوتر العضلي: إنه داء يصيب العضلات، مثال عضلات اليدين، ويحدث انقباض وشد عضلي بشكل متكرر، وقد يكون سبب الإصابة بخلل التوتر العضلي هو بعض الأسباب الوراثية، وربما إصابات الولادة، أيضا نقص الأكسجين، وقد تكون الأسباب أيضًا أحد أعراض الأمراض الأخرى، مثال داء باركنسون ومرض هنتنغتون ومرض ويلسون، ويُصنف داء خلل التوتر العضلي

أنه توتر بؤري يؤثر على جزء واحد فقط من الجسد، وتوتر عضلي جزئي، ويأثر على أكثر من عضو متجاور في الجسد، وخلل توتري شامل يصيب كافة عضلات الجسد بأكمله، ويمكن التخلص من داء خلل التوتر العضلي بواسطة العلاج الطبيعي وأداء مجموعة من التمارين الخاصة ولكن يجب أن يحددها المعالج الاختصاصي، أو الشفاء باستخدام بالأدوية أو القيام بعملية جراحية.

  • متلازمة إسحاق: تصنف متلازمة إسحاق مع مجموعة الأمراض العصبية والعضلية، حيث تتسبب في إصابة الشخص بالتشنجات داخل عضلات جسمه، ويشكو الشخص المصاب بتلك المتلازمة من زيادة نشاط محاور الأعصاب المحيطية والطرفية الخاصة به، ويعني ذلك أن الأعصاب تحفز دائما الألياف العضلية، مما يتسبب في حدوث شد عضلي مترافق مع هذه أعراض، وهي التعرق وتشنج العضلات مع صعوبة إرخائها.

 

  • التصلب المتعدد: يكون اهتزاز العضلات وارتجلفها في مجموعة من الحالات النادرة دليل على الإصابة بداء التصلب المتعدد، وهو داء تنكسي يعوق أداء الجهاز العصبي المركزي لدى الشخص المصاب، وتشمل أعراضه الشهيرة المعاناة من رعشة العضلات والتشنج اللاإرادي لدى المصاب.

 

  • مرض لو جيريج: يعرف داء لو جيريج بالتشنج الجانبي الضموري، وهو يسبب موت الخلايا العصبية لدى المريض، وتشتمل أعراضه المعاناة من رعشة العضلات في الجسد، وأحيانا ما تصاب بداية الذارعين والقدمين عند المريض. زيادة نشاط الغدة الدرقية: يكون اهتزاز العضلات أحيانًا أحد أعراض إصابة الشخص بزيادة نشاط الغدة الدرقية.

قد يهمك أيضا: تمارين الإحماء قبل رفع الأثقال أهميتها وأنواعها

اهتزاز العضلات بعد التمرين

تشخيص اهتزاز العضلات وعلاجها

يقوم الطبيب أحيانا بسؤال المريض بخصوص تاريخ ظهور اهتزاز العضلات لديه، ومده تكرارها والأعراض التي يشعر بها المريض، بعدها، يقوم الطبيب بإجراء بعض التحاليل والاختبارات حالة إن شكَّ بأن رعشة العضلات هي بسبب أمراض كامنة لدى الشخص، وفي حالات كتلك، ينصح الطبيب بعمل تخطيط كهربائي لتقييم أداء العضلات والأعصاب لدى المريض.

وقد يحتاج الطبيب أيضًا عمل تحاليل إضافية، مثل: تحاليل الدم بغرض تقييم مستويات الشوارد وأداء الغدة الدرقية. أيضا التصوير بالرنين المغناطيسي. والأشعة المقطعية. وعلى كل حال، لا يصبح العلاج ضروريًا لرعشة العضلات لدى المريض، فغالبًا ما تنتهي التشنجات بدون دواء خلال بضعة أيام وحسب، أما إذا كانت الحالة بسبب أمراض معينة، حينها ينصح الطبيب بتناول بعض العلاجات تبعًا لنتيجة التشخيص، ومن العلاجات التي ينصح بها الطبيب أحيانا لتخفيف الأعراض؛ “الكورتيكوسترويدات، ومرخيات العضلات.

طرق الوقاية من اهتزاز العضلات

يمكن للشخص حماية نفسه من الإصابة بداء اهتزاز العضلات بعد التمرين أو تقليل أعراضها وتكرار حدوثها من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1. تجنب عوامل التوتر كليًا.
  2. أداء بعض التمارين التي تساهم في الاسترخاء مثل اليوغا.
  3. شرب كميات كثيرة من الماء والحفاظ على الجسد رطب.
  4. أخذ قسط واف من النوم كل يوم.
  5. استهلاك الأطعمة الصحية والمفيدة، مثال الخضار والفواكه التي توفر جميع المعادن الأساسية والفيتامينات المطلوبة لجسمك.
  6. الإقلال من تناول المشروبات التي تشتمل على الكافيين مثال القهوة والشاي.
  7. أداء التمارين الرياضية باعتدال والقيام بعمل تمارين الإحماء دائمًا.
  8. الامتناع عن التدخين، فالنيكوتين من العناصر التي تؤثر على أداء الجهاز العصبي المركزي لدى الإنسان.

في الختام، ارتجاف العضلات بعد التمرين هو بند عظيم في التمارين الرياضية ومن الضروري النظر إليه بأهمية أثناء أداء التمارين الرياضية حيث أنك في مرحلة تغيير لجسدك ولقوة التحمل عندك. بمجرد أن تكون عضلاتك مؤهلة للقيام بهذه التمارين، سوف يكون التدريب أكثر سلاسة، وستنخفض نسبة ​​اهتزاز العضلات بعد التمرين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق