نصائح كمال الأجسام

أفضل الطرق السريعة للحصول زيادة حجم العضلات

أفضل الطرق السريعة للحصول على  زيادة حجم العضلاتأ ذا كنت من أحد الأشخاص الذين يمارسون رياضة كمال الأجسام، فلابد من أنك بحثت عن أسرع الطرق لتضخيم عضلات جسدك، لأن رياضة كمال الأجسام تتطلب التمرين بأداء عالي وتركيز قوي لفترة أقصرها 6 أشهر، وفي بعض الأجساد تصل الى سنة، للحصول على نتيجة نوعاً ما مرضية.

أفضل الطرق السريعة للحصول على زيادة حجم العضلات

وهذا يعتمد على حسب نوع الجسم أو طريقة الأداء ونوع التمرين مع تناول الغذاء الصحي والمكملات الغذائية، التي تكون العامل الرئيسي الأول لكل المتقدمين والمبتدئين ولكن حاول دائماً ان لا تزيد نسبة البروتين الداخل للجسم عن 30%، للاستخدام اليومي من السعرات الحرارية والاحماض الامينية.

الخطوات الصحيحة للحصول على حجم عضلي بطرق سريعة

سوف أبدئ أولاً بأهم العوامل الأساسية في بناء الأجسام والحصول على زيادة حجم العضلات بأسرع وقت، لا تهمل أبداً تمارين الرجل والبطن لان أهميتها في الجسم 70% للأشخاص الرياضيين،

وهذه التمارين تحفز الجسم على سرعة البناء العضلي أكثر من غيرها لأنها تسرع من أنتاج هرمون التستوستيرون وهرمون الجروث المسؤولان على زيادة نسبة النمو.

عمل منهج تدريبي، يعتمد على تقسيم عضلات الجسم الى يومين أو 3 أيام تكون على الجزء العلوي والجزء السفلي، مثلاً يوم السبت تمارين الصدر مع تمارين البايسس، والأحد تمارين الظهر مع تمارين الترايسبس، الاثنين تمارين الأكتاف مع تمارين الأرجل، حسب وقت اللاعب.

  • الراحة، عدم اهمال يوم الراحة أبداً على الأقل يكون لديك يومين راحة في الأسبوع لتجنب الإصابة وحرمانك من التمرين، وتحجر العضلات التي سوف تبطئ نموها، وعدم استهلاك كل الطاقة المخزونة في الجسم.
  • التنوع: وذلك لأن التنوع في التمرين مطلوب لكسر حاجز الملل لدى لاعب كمال الأجسام، واعطاء نمط تدريبي جديد للعضلة لتجنب ضمور العضلات، بحيث تكون مدة المنهج التدريبي لا تتجاوز 5 الى 6 أسابيع.
  • المكملات الغذائية والمنشطات،:لا ينصح أبداً المتدربين الجدد باستعمال المكملات الغذائية والمنشطات لأنها تساعد على زيادة الدهون،
  • وبهذا سوف تبني طبقة دهنية فوق أنسجة العضلات من الصعب أزالتها، بالإضافة إلى أنه من الناحية العلمية فأن المكملات الغذائية والمنشطات تحتاج الى مجهود عالي في التمارين الرياضية لإعادة حرقها واستهلاكها بشكل كامل للعضلات فقط، حتى لاتبقى آثارها في الجسم، وبذلك تؤدي الى اتلاف بقية أعضائك مثل الكلى والقلب والبنكرياس.
  • التغذية: لابد لكل شخص رياضي يبحث عن حجم عضلي وجسم قوي أن يهتم بأتباع الطرق الصحية بالغذاء والاعتماد على الأحماض الأمينية والكربوهيدرات للحفاظ على نسبة الجليكوجين الذي يستخدم في البناء العضلي، ولا ننسى الابتعاد عن السكريات والنشويات لتقليل نسبة الدهون في الجسم.
  • النوم: حاول دائما أن تنام عزيزى القارئ مدة كافية من 7-8 ساعات يومياً، لا عطاء عضلاتك الوقت الكافي للراحة والنمو.

الأوقات الصحيحة لتسريع نمو عضلات الجسم:

كل شخص يختلف عن الشخص الاخر، في تركيبة الجسد الفسيولوجية والكيمائية، فماهو مناسب لبعض الأشخاص قد  لا يناسب مجموعة أخرى من الأشخاص.

أولاً: أداء التمرين في الصباح:

يعد عامل الوقت من العوامل الهامة، ففي فترة الصباح يكون الشخص خالي من الالتزامات والاعذار التي بدورها تقلل من الانتظام والاستمرار في أداء التمارين، ويكون الجسم بكامل قوته ونشاطه مما يساعد الجسم في الحصول على زيادة في الكتلة العضلية بشكل أسرع.

زيادة أنتاج هرمون السعادة، يساعدنا أداء التمرين في الصباح على أنتاج كميات أكبر من هرمون السيروتونين أو هرمون الإندروفين المسؤولان على تقليل التوتر والضغط والسعادة للمتدرب.

زيادة التركيز وتحسين النشاط الذهني، فأن التمرين في الصباح يساعدنا على خلق جو للجسم والعقل مفعم بالنشاط والحيوية فدائماً ينصح في بداية يومنا بالتمارين الرياضية.

جسم صحي: تساعدنا التمارين الرياضية في الصباح على تنظيم دقات القلب وضغط الدم وتحسين نشاط الدورة الدموية في أجسامنا.

ثانياً: أداء التمرين في المساء:

بعد يوم طويل شاق في العمل والضغوط الحاصلة خلال النهار لابد للمتدرب ان يأخذ قيلولة نوم لا تتجاوز النصف ساعة لأعاده شحن طاقة الجسد، وأيضاً التمارين في المساء تساعدنا بشكل أسهل على إيجاد الرفيق المناسب للبدء بالتمارين الرياضية سوياً لكسر حاجز الملل والتخلص من الضغوطات.

زيادة معدل أنتاج الهرمونات الأساسية للجسم، وحرق السعرات الحرارية بشكل أكبر، لعدم رغبة الجسم بتناول الوجبات الغذائية المليئة بالدهون والسعرات الحرارية.

تساعد في نوم أفضل، وذلك يعود الى حمل الأثقال خلال التمرين مما يؤدي الى استرخاء الجسد والرغبة في النوم.

تقليل الإصابة، ذلك يعود لسبب الحركة الدائمة في العمل مما يساعد على تهيئة عضلات الجسد للتمرين والحد من خطر الإصابة.

هرمون التستوستيرون، تكون نسبة أنتاج هرمون التستوستيرون في النهار أكثر من فترة الصباح، وذلك لأن الجسد في الفترات الصباحية يفرز هرمون الكورتيزول

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى