نصائح كمال الأجسام

اكتشف ماذا يحدث لجسمك عند ممارسة الرياضة

ماذا يحدث لجسمك عند ممارسة الرياضة، التمارين الرياضية تؤثر على جسمك بطريقة لا تعد ولا تحصى – سواء بشكل مباشر أو غير مباشر. العامل الأكثر أهمية أن ممارسة التمرينات الرياضية إضافة إلي بناء كتلة العضلات، فإنها أيضا تحسن صحتك وتمنع الأمراض المزمنة.

ماذا يحدث لجسمك عند ممارسة الرياضة

ما يحدث لجسمك عند ممارسة الرياضة

ندرج بعض الآثار البيولوجية التي تحدث من الرأس إلى أخمص القدمين عند ممارسة الرياضة. وتشمل هذه التغييرات على الأعضاء الخاصة بك:

  • العضلات إنها تستخدم الجلوكوز و ATP (الأدينوسين ثلاثي الفوسفات) للتقلص والحركة. لإنتاج المزيد من الـ ATP ، يحتاج جسمك إلى المزيد من الأكسجين، بحيث يتسارع تنفسك، يبدأ قلبك في ضخ المزيد من الدم إلى عضلاتك. إذا لم يكن هناك ما يكفي من الأكسجين، سيتم تشكيل حمض اللبنيك بدلاً من ذلك. ممارسة التمرينات الرياضية تجعل عضلاتك تنمو وتصلب بشكل جيد.
  • الرئتين  – بينما تحتاج عضلاتك إلي المزيد من الأكسجين (حتى 155 مرة أكثر من الأكسجين مقارنة بالراحة)، يصبح تنفسك أكثر تواترا. عندما لا تتمكن العضلات المحيطة بالرئتين من التحرك بشكل أسرع، تصل إلى VO2 كحد أقصى – أقصى قدر من القدرة على استخدام الأكسجين. كلما زاد معدل VO2 كحد أقصى، زادت صحتك.
  • القلب  –  يزيد النشاط البدني من إيقاع القلب لحمل المزيد من الدم المؤكسج إلى عضلاتك. كلما كنت لائق بدنيا، كلما كان قلبك أكثر فاعلية في القيام بما يسمح لك بالتدريب لفترة أطول وأصعب. كتأثير جانبي، ستؤدي هذه الكفاءة المتزايدة إلى خفض معدل ضربات القلب عند الراحة. سوف ينخفض ​​ضغط الدم أيضًا نتيجة لتشكيل أوعية دموية جديدة.
  • الدماغ  – زيادة تدفق الدم له أيضًا تأثير مفيد على دماغك، مما يؤدي على الفور إلى عمله بشكل أفضل. نتيجة لذلك، من المرجح أن تشعر بمزيد من التركيز بعد التمرين. بالإضافة إلى ذلك، يساهم التدريب المنتظم في نمو خلايا الدماغ الجديدة. تساعد خلايا الدماغ الجديدة هذه على تحسين الذاكرة والإدراك في “الحصين”، أحد مراكز الذاكرة الرئيسية في الدماغ.
  • بالإضافة إلى ذلك، يتم تنشيط عدد من  الناقلات العصبية، مثل الإندورفين، السيروتونين، الدوبامين، الغلوتامات و GABA. البعض منهم معروف لدوره في السيطرة على الحالة المزاجية. في الواقع يعد التدريب أحد أكثر الاستراتيجيات فعالية للوقاية من الاكتئاب وعلاجه.
  • المفاصل والعظام لأنها يمكن أن تحمل الحمل أو 6 أضعاف وزنك عند ممارسة الرياضة. ذروة كتلة العظام تنضج ثم تبدأ في الانخفاض ببطء، ولكن التدريب يمكن أن يساعد في الحفاظ على صحة عظامك مع تقدم العمر.

تمارين رفع الأثقال هي واحدة من أكثر العلاجات الفعالة لمرض هشاشة العظام، لأن عظامك مسامية للغاية ولينة، ومع التقدم في العمر، يمكن للعظام أن تفقد كثافتها بسهولة وبالتالي تصبح أكثر هشاشة، خاصةً إذا لم تكن انت نشيط.

أوصي بتضمين أحد أنواع التمارين التالية في برنامجك:

ما يحدث لجسمك عند ممارسة الرياضة

  • تمرين الفاصل الزمني (اللاهوائي) : هذا هو عندما تقوم بالتبديل بين سلسلة قصيرة من التدريبات المكثفة وفواصل الاسترداد.
  • تدريب القوة : إذا أنهيت تمرينك بسلسلة من تمارين القوة، فسوف تعزز الفوائد الصحية المحتملة التي يوفرها لك برنامج اللياقة البدنية البسيط. يمكنك أيضًا زيادة الكثافة عن طريق إبطاء سرعة الإيقاع.
  • تمرين Torso : يحتوي جسمك على 29 عضلة في وسطك (بدون جسم) ، تقع معظمها على ظهرك وبطنك وحوضك. تشكل هذه المجموعة من العضلات الأساس لحركة جسمك بأكملها، ويمكن أن يساعد النشاط البدني في حماية وتقوية ظهرك، ويجعل العمود الفقري والجسم أقل عرضة للإصابة ويساعدك على تحقيق توازن أكبر.
  • التمدد : النوع المفضل لدي هو التمدد مع التمدد النشط المعزول، تمسك كل امتداد لمدة ثانيتين فقط، والذي يعمل مع التركيب الفسيولوجي الطبيعي لجسمك لتحسين الدورة الدموية وزيادة مرونة العضلات. تسمح هذه التقنية أيضًا لجسمك بالتعافي والاستعداد للأنشطة اليومية. يمكنك أيضًا استخدام أجهزة مثل لوحة الطاقة لمساعدتك على التمدد.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق