المكملات الغذائية

اضرار المكملات الغذائية لكبار السن ومعرفة اهم الاثار السلبية

اضرار المكملات الغذائية لكبار السن ، يتعرض كبار السن لنقص الفيتامينات والبروتينات من الجسم كلما تقدموا في العمر، مما يجعلهم يلجئون إلى تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على العناصر الهامة للجسم، والتي تمدهم بالطاقة وتجعلهم قادرين على ممارسة أعمالهم اليومية، ولكن يرغب البعض في معرفة اضرار المكملات الغذائية لكبار السن، وهل يوجد هناك أنواع معينة من المكملات المناسبة لهم، لذلك حرصنا على أن يكون حديثنا معكم الأن حول هذا الموضوع، تابعونا بالقراءة للاستفادة.

اقرأ أيضًا: تمارين الحديد لعلاج مرض هشاشة العظام

اضرار المكملات الغذائية لكبار السن

أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية أن هناك اضرار متعدد للمكملات الغذائية لكبار السن أكثر من فوائدها لهم، مع العلم بأن قدرة الجسم على امتصاص هذه المكملات تختلف من شخص لأخر.
وفيما يلي أهم الأضرار الناتجة عن تناول المكملات الغذائية لكبار السن، وهي:

  • قد يؤدي تناول المكملات الغذائية إلى الإصابة بالسرطان والأورام الخبيثة.
    نظرا لما بها من مواد وتركيبات كيميائية قد تؤدي إلى تراكم السموم في الجسم وتتسبب في تدمير الخلايا وتلف أنسجة الجسم.
  • قد يؤدي الإفراط في تناول المكملات الغذائية إلى الإصابة بالحساسية وظهور الكثير من البقع الحمراء على سطح الجلد، مع الشعور بحكة والتهاب.
  • يؤدي تناول المكملات الغذائية لكبار السن إلى الشعور بالصداع الدائم.
    وتهيج المعدة وصعوبة في التنفس، علاوة عن حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي وضيق في القفص الصدري.
  • ينتج عن تناول المكمل الغذائي الغني بالبروتين الصناعي بشكل مفرط حدوث اضطرابات في وظائف الكلى والكبد.
    وإتلاف خلايا الكلى، بجانب ارتفاع ضغط الدم والإصابة بالفشل الكلوي.
  • في بعض الحالات قد يؤدي تناول المكمل الغذائي من قبل كبار السن إلى انسداد الشرايين بسبب تراكم السموم في الجسم الناتجة عن المواد الكيميائية الموجودة في المكملات، مما ينتج عنه ضعف عضلة القلب والتعرض لنوبات قلبية.
  • تحتوي المكملات الغذائية على نسبة عالية من الكافيين والكرياتين، ولذلك فهي تتسبب في الشعور بالتعب والإرهاق.
    بجانب حدوث اضطرابات وأرق أثناء النوم، مما ينتج عنه الشعور بالاكتئاب والتوتر النفسي والقلق المستمر.
  • أكدت الدراسات أن تناول المكملات الغذائية لكبار السن قد يؤدي إلى الإصابة بالضعف الجنسي.
    نظرا لأنها تعمل على انخفاض نسبة هرمون التستوستيرون.
    مما يؤدي إلى ضعف الرغبة الجنسية وعدم القدرة على الانتصاب.

نُرشح لكم: كمال الأجسام: تدريبات اللياقة البدنية حسب العمر

أهمية المكملات الغذائية لكبار السن

  • يحتاج كبار السن إلى تناول المكملات الغذائية بشكل يومي، نظرا لأن تقدمهم في العمر يجعلهم عاجزين عن الحركة بشكل مستمر.
    بجانب قلة الشهية وعدم تناول الأغذية الغنية بالفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم.
    مما يجعل المكملات الغذائية تلعب دور هام في حياتهم
    حيث أنها تساعدهم على سد احتياجات الجسم من العناصر الغذائية التي تنقصه.
    وتوفر لهم الفيتامينات والمعادن والألياف الطبيعية والأوميجا 3 الذي يقوم بمد الجسم بالطاقة والنشاط.
    وتجعلهم قادرين على الحركة وممارسة الأعمال اليومية لهم.
  • تتمتع المكملات الغذائية بأهمية قصوى لكبار السن، حيث أنها تساهم في تقوية العظام ومعالجة التهابات المفاصل الناتجة عن التقدم في العمر.
    كما أن هذه المكملات تساهم بشكل فعال في نضارة البشرة وإخفاء التجاعيد وعلامات الشيخوخة المبكرة.
    ليس هذا فقط.
    ولكنها تمد الجسم بالطاقة والنشاط وتمنحه القوة التي يحتاجها، ولكن هذا بجانب البدء في اتباع النظام الغذائي الصحي الغني بالعناصر الغذائية التي تحافظ على صحة الجسم وتقويته.

تعرف أيضًا على: ما هي فوائد و اضرار رياضة كمال الاجسام

أنواع المكملات الغذائية المناسبة لكبار السن

هناك بعض أنواع المكملات الغذائية يوصى بتناولها من قبل كبار السن، حيث أنها مفيدة وهامة لصحتهم وتتناسب مع جميع الأمراض، ومن ضمنها ما يلي:

الحديد

مع تقدم العمر يفقد الجسم حاجته اليومية من الحديد، ولذلك ينصح بتناول مكملات الحديد، لتفادي الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم، نظرا لأن الحديد هام جدا للجسم ويمده بالمعادن التي يفتقدها.

فيتامين د

يتمتع فيتامين د بالقدرة على تقوية العظام والحفاظ عليها، والحد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، كما أثبتت الدراسات أن يلعب دور فعال في مقاومة السرطان ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

الكالسيوم

ينصح باستخدام الكالسيوم للحد من التهابات المفاصل والحفاظ على قوة العظام، والعمل على تليينها ومرونتها خاصة مع تقدم العمر.

يلزم استشارة الطبيب المختص قبل البدء في تناول المكملات الغذائية، وذلك لتحديد نوع المكمل الغذائي الذي يناسب الحالة، حيث أن هناك كبار سن مصابين بمرض الضغط والسكر وفقر الدم وغيرهم، ولكل مرض المكمل الغذائي المناسب له، كما أن هناك أنواع يتم اتخاذها بجرعات محددة، لتفادي التعرض لأي ضرر من اضرار المكملات الغذائية لكبار السن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى