قسم المرأة

فوائد تمارين كيجل للحامل

فوائد تمارين كيجل للحامل، قبل أن نتكلم عن الفوائد يجب معرفة ما هي تمارين كيجل للحامل؟  وما الهدف من تمارين كيجل؟ فجميعاً يعلم أهمية  التمارين للنساء والرجال لكن الكثير يجهل وبشكل خاص تمارين كيجل للحامل، لذلك كان علينا أن نوضح لكم فوائد تمارين كيجل للحامل.

تمارين كيجل للحامل

تمارين كيجل أو كما تسمى تمارين عضلة الحوض، تسمى بهذا الاسم لأنها تعمل على تقوية عضلة الحوض، وفيما يخص قاعة الحوض لها  فوائد وهي:

  • دعم المثانة والأمعاء.
  • الحفاظ على عضلات المهبل.
  • دعم مفصل الحوض والفخذ.
  • تعمل تمارين كيجل على ضخ الدم لجميع أجزاء الجسم.

فوائد تمارين كيجل للحامل

تتعرض جميع النساء في فترة الحمل لمشاكل صحية شائعة، وفي نفس الوقت لن تستطيع تناول الأدوية الطبية، لذلك الحل هو ممارسة التمارين الرياضية لحل تلك المشاكل ومن ضمن تلك التمارين هي تمارين كيجل للحامل، لما لها من فوائد عديدة، لذلك نوضح لكم فوائد تمارين كيجل للحامل في السطور التالية:-

  1. تساعد تمارين كيجل  في علاج سلس البول للحامل، حيث تعمل تمارين كيجل في شد عضلات المثانة، والتحكم في البول.
  2. من الأعراض الشائعة المشتركة بين النساء الحوامل هي الإمساك، مما ينتج عنها  الاصابة بمرض البواسير لذلك من ضمن فوائد تمارين الكيجل هي شد العضلات وتقليل الشعور بالإمساك.
  3. من فوائد تمارين كيجل للحامل هي تمدد و ارتخاء عضلات الحوض، مما تساهم في تسهيل عملية الولادة، من خلال إفراز هرمون الريلاكسين، الذي يساعد على انبساط الأربطة.
  4. تعمل تمارين كيجل على التحكم في التنفس وعملية الدفع، وهذا الأمر يساعدك كثيراً أثناء الولادة الطبيعية.

تطبيق تمارين كيجل للحامل

  1. الهدف من تطبيق تمارين كيجل هو قبض العضلات، وإعادتها مرة أخرى إلى الاسترخاء.
  2. من الممكن أثناء تطبيق تمارين كيجل عند قبض العضلات وارتخاء العضلات، الشعور بانقباض العضلات الداخلية، في المنطقة التناسلية.
  3. قبل تطبيق تمارين كيجل للحامل يجب اخذ الموافقة من الطبيب، للتأكد من عدم وجود ضرر على الأم والجنين.

خطوات ممارسة تمارين كيجل للحامل:

تعمل تمارين كيجل للحامل على التحكم في عضلات الحوض مما تسهل عملية الولادة، بالإضافة إلى التحكم في  المثانة وحركة الأمعاء، لكن هناك خطوات يجب تنفيذها لممارسة تمارين كيجل للحامل وتلك الخطوات هي:-

الشهر السادس من الحمل هو أفضل وقت لممارسة تمارين كيجل،  وذلك لأن الجسم يكون في حالة استعداد للقيام بالتمارين، وبذلك تكون نتيجة التمارين أفضل.

ممارسة تمارين كيجل بشكل سهل هو أن تمارسي التمارين على سبيل حبس الغازات أو البول وهذا الأمر يعمل على تقوية عضلات المهبل والمثانة.

للحصول على نتائج جيدة يجب أثناء ممارسة التمارين  عدم تحريك عضلات القدم وعضلات أسفل البطن.

للحصول على النتائج المطلوبة من الأفضل ممارسة التمارين 5 مرات يومياً.

أخطاء ممارسة تمارين كيجل للحامل:

هناك بعض الأخطاء التي قد تحدث أثناء ممارسة تمارين كيجل للحامل، فتكون السبب في عدم الحصول على النتائج المطلوبة، بل وحدوث الضرر، وتلك الأخطاء هي:

  1. ممارسة التمارين أكثر من 5 مرات يومياً.
  2. ممارسة التمارين  عندما تكون المثانة ممتلئة وهذا يسبب الشعور بالألم في منطقة الحوض.
  3. أثناء الاستلقاء، يتم عدم المحافظة على وضعية العنق فتكون السبب بالشعور بالاجهاد وعدم الراحة.

أثناء ممارسة تمارين كيجل، يتم شد العضلات لأكثر من 10 ثواني.

يتم شد عضلات الأرداف، أو البطن، أو الفخذين أثناء ممارسة تمارين كيجل للحامل.

نتمنى لكل حامل ولادة سهلة وسريعة، والآن  هل تمارسِ التمارين أثناء الحمل؟

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق